Tear Duct Treatment for Children

سيلان الدموع هو أمر طبيعي للعين حيث يساعد ذلك على ترطيب وتنظيف العين. تتكون الدموع ابتداء من الغدد الدمعية. ثم تصب الدموع من خلال فتحتين في الزاوية الداخلية للجفون. ثم تجري إلى الجزء الخلفي من الأنف عبر ممر أكبر حجما يسمى القناة الدمعية (القناة الأنفية الدمعية).

مع الأطفال حديثي الولادة ، يمكن انسداد هذه القناة الدمعية، وذلك يمنع الدموع من التصريف بشكل طبيعي وقد يؤدي ذلك إلى الإلتهاب. الاسم الطبي عند انسداد هذه القناة الدمعية هو الإنسداد الخلقي في القناة الدمعية ، حيث تعني كلمة “خلقي” أنها موجودة منذ الولادة.

الأسباب

تتعدد أسباب انسداد القناة الدمعية عند البالغين ، ولكن سبب الانسداد عند الأطفال حديثي الولادة هو أن القناة الدمعية لم يكتمل نموها بشكل كامل أو أنها نمت بشكل غير طبيعي. يمكن أن تلعب الوراثة دورًا في هذا أيضًا.

في كثير من الحالات ، تفتح القناة من تلقاء نفسها دون عوامل خارجية. لذلك ، يوصي الدكتور وليد عبد الله بالانتظار حتى يبلغ الطفل من 6 إلى 12 شهرًا قبل التفكير في جراحة القناة الدمعية.

الأعراض

نظرًا لأن الأطفال حديثي الولادة لا ينتجون الدموع إلا بعد عدة أسابيع من العمر ، فقد يتعذر اكتشاف انسداد القناة الدمعية.

بعض العلامات التي تشير إلى أن طفلك قد يكون مصابًا بانسداد القناة الدمعية:

  • جريان الدموع بشكل مستمر وتجمع الدموع.
  • احمرار أو تورم أو حمى بسبب الإصابة.
  • تقشر حول جفون الطفل.
  • إفرازات مخاطية أو صديدية في عيون الأطفال.

أعراض انسداد القناة الدمعية لها قواسم مشتركة مع حالات أخرى. لذا لابد من التأكد من تشخيص السبب من خلال الطبيب المختص.

العلاج

كما ذكرنا سابقا ، يمكن أن تحل مشكلة القناة الدمعية المسدودة من تلقاء نفسها خلال السنة الأولى من العمر. في غضون ذلك يوصي الدكتور وليد عبدالله بالتالي:

  • قم بتدليك الزاوية الداخلية من أنف الطفل من خلال القيام بعشر ضغطات بالإصبع 4 مرات يوميًا على الأقل. هذا لتشجيع فتح الانسداد.
  • استخدام قطرات مضاد حيوي للعين.
  • المضادات الحيوية عن طريق الفم في حالات الإلتهاب.

إذا لم يتم حل مشكلة الانسداد خلال هذه الفترة ، فستكون جراحة القناة الدمعية هي الخطوة التالية.

هناك ثلاثة أنواع من العمليات الجراحية المتاحة للقيام بها في مركز المدار للعيون:

  • تسليك قناة مجرى الدموع. هي عملية بسيطة وخالية من الألم ولكنها دقيقة وتستغرق عادةً من 5 إلى 10 دقائق أثناء نوم الطفل. في معظم الحالات (90٪) تكون هذه العملية ناجحة.
  • إذا لم يتم حل مشكلة الانسداد بعد العملية. يتم إدخال أنبوب سيليكون في القناة لإبقائها مفتوحة.
  • أو يتم إجراء جراحة بناء مجرى دمعي جديد عن طريق إنشاء ممر تصريف جديد للدموع بين القناة الدمعية والأنف للسماح للدموع بالتسرب من الأنف.
معلومات الاتصال

العنوان
الطابق الثالث، مبنى البيروني رقم ٥٢
مدينة دبي الطبية، دبي، الامارات العربية
المتحدة

رقم الهاتف
+971 4 874 3399

واتس أب
+971 55 407 2911

البريد الإلكتروني
[javascript protected email address]